الشاهين : هناك أطرافا تعمل جاهدة على تكرار مشهد مجلس الأغلبية في 2012

أكد النائب أسامة الشاهين  إلى ان المجلس الحالي يعاني من إنقسام واضح بين النواب وليس كل نوابه منسجمين، ولذلك لم يلمس المواطن اي تقدم في قضية التنمية، وان هناك من لا يعجبه المجلس لأنه شكل ارادة شعبية بعودة بعض الاسماء المعارضة

وأشار الشاهين ان هناك أطرافا تعمل جاهدة على تكرار مشهد مجلس الأغلبية في 2012 من خلال إبطال المجلس الحالي، وان هناك افتعالا لمساجلات ومشاجرات أثناء الجلسات او محاولة لتعطيل جدول اعمال المجلس.

وأكد ان علاقة الوزراء مع النواب من جيدة الى مقبولة، وفيها تعاون من كثير منهم، لكن المشكلة ان قرارات الوزراء لا تترجم الى واقع، موضحا ان مشكلتنا الحقيقية ان لدينا عدة مراكز قوى وليست فقط حكومة ظاهرة واماكن النفوذ تؤثر على إنجاز الوزراء وقراراتهم.

وطالب بأن يبسط القضاء سطوته على قانون الجنسية ويراقب الحكومة بهذا الخصوص، موضحا انه تم تلمس إشارات إيجابية حكومية حول التعديلات على قانون المحكمة الإدارية.

وبين أن هناك من أقحم قضية البدون والمزورين في تعديلات قانون الجنسية، موضحا ان الاولى قضية انسانية والثانية جنائية، وهذا خلط غير موضوعي، مشيرا الى انه قدم اقتراحات بأن يكون مبلغ بدل الإيجار مرتبطا بعدد افراد الاسرة وأقدمية الطلب الإسكاني مع وجود هيئة لتقييم القيمة الايجارية. ‏?

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماجد المطيري يسأل المرزوق بشأن استيراد المياه من الخارج

تقدم النائب ماجد مساعد المطيري ...