فتاة روسية خسرت حياتها بسبب مواقع التواصل الاجتماعي (شاهد)

كشفت وكالات أنباء روسية عن أن مواطنة روسية من تترستان، لقيت حتفها بسبب البث المباشر الذي أطلقته على موقع التواصل الاجتماعي الروسي الشبيه بالفيسبوك “”فكونتاكتي”.

وأشارت وسائل الإعلام الروسية إلى أن الفتاة فقدت السيطرة على قيادة السيارة في أثناء بثها المباشر، الأمر الذي أدى إلى اصطدام سيارتها بحافلة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دراسة : إنجاب الأطفال يطيل العمر

أفادت دراسة سويدية حديثة بأن ...