الأربعاء 28 سبتمبر 2016 , 26 ذو الحجة 1437
كلمة الدكتور ناصر الصانع - رئيس منتدى البرلمانيين الاسلاميين - في جلسة البرلمان المصري يناير 2016
You need flash player to play videos .. Get flash player
مجلس الامة
محليات
تعليم
رياضة
تقارير
اقتصاد
عربي ودولى
الثورات العربية
صحف عالمية
منوعات
مقالات الكتاب
أكثر الاخبار قراءة
التعليقات
من يتابع تصريحات المسؤولين ويضعها في جدول اولويات الخطة التنموية للحكومة، يجد العجب العجاب والتناقض واضحاً بين الامنيات والواقع المر!
التعليم رافعة أساسية لتحقيق التنمية الإنسانية والتقدم، والخشية أن تُرسم السياسة التعليمية للدولة على أساس أنه سلعة، كما يقول الوزير العيسى، أي أنه محكوم بمنطق السوق وتعظيم أرباح أصحاب المدارس والجامعات الخاصة، لا حقٌّ إنساني، وحاجة تنموية لتطوير المجتمع.
حلب تذبح ولا مغيث، هذا كان مانشيت القبس إثر حرب الابادة المتواصلة التي ترضخ تحتها المدن والقرى السورية التي لا تتبع النظام البعثي الحاكم، ولا تتبع تنظيم داعش المارق، حيث يتعرض الشعب السوري لهجمة شرسة لا إنسانية من كل الجهات بزعامة روسيا ومساندة فاحشة من ايران وميليشيات تابعة لها من لبنان والعراق وجيش النظام السوري الذي يسير نحو سياسة الارض المحروقة، واهلاك الزرع والضرع في ما تبقى من بلاد الشام العزيزة.
من أكثر أسباب بقاء الأمور السيئة على حالها، وعدم العمل على إصلاحها، وجود بطانة سوء تحيط بالمسؤول، تعرض له صورة الواقع على غير حقيقتها، وتُزين له المنكر، وتُقبّح في عينه الحسن، وتُبرر له الأخطاء، وتوجد له المعاذير، وتلقي اللوم في الخطأ والتقصير على غيره، وتمدحه بما ليس فيه.
السيد الدكتور الفاضل وزير التربية المحترم بدر العيسى... قهر الله عدوك وأنزلك منازل المصلحين، وجعلك ناراً حارقة على الفاسدين وبرداً وسلاماً على المعلمين وأكمل مدتك الوزارية رغم أنف الحاقدين.
إخفاقنا في تحقيق أحلام الرفاه والوفاق يفتح ملف الوهن الذي أصابنا جراء الرياح المسمومة التي هبت على الأمة بعدما لاحت بوادر ربيعها.
السينما البرلمانية الكويتية هي السينما الوحيدة، على ظهر هذا الكوكب ومنكبيه، التي يعرف الناس تفاصيل أفلامها قبل عرضها، ويعرفون السيناريو كاملاً، وطريقة الإخراج. المجهول الوحيد، أحياناً، هو "بطل" أو "أبطال" هذا الفيلم أو ذاك. فالمخرج ينتقي من يشاء من النواب ليقوم بدور البطل الذي ينقذ حبيبته (الكويت) من العواصف والزلازل والبراكين، في اللحظات الحاسمة والأخيرة.
«من أقبح أنواع الاستبداد، استبداد الجهل على العلم، واستبداد النفس على العقل»... الكواكبي.
زيارة السفير الإسرائيلي في مصر للكنيسة المرقسية بالإسكندرية خبر مؤسف ومقلق، كما أن التبريرات التي قيلت للزيارة بعضها مرتبك وغير مقنع وبعضها صادم ومزعج. أستند فيما أدعيه إلى النص الذي أبرزته صحيفة «الشروق» على صفحتها الأولى يوم السبت ٢٤/٩، الذي لم أجد تصويبا له أو تكذيبا خلال الثماني والأربعين ساعة التالية. الخبر المنشور نسب إلى مصدر كنسي ما يلي: إن لقاء السفير الإسرائيلي مع ممثلب الطائفة الأرثوذكسية تم بناء على طلب من السفير المذكور وليس بترتيب من الكنيسة ــ إنها كانت زيارة «مفاجئة» ولم تستغرق أكثر من نصف ساعة ــ إن السفارة تقدمت بعدة طلبات سابقة لمقابلة الطوائف المسيحية في الإسكندرية، إلا أنها جميعا قوبلت بالرفض الذي تم في السابق «لأن موقف الكنيسة الوطني كان واضحا في هذا الشأن».
على الرغم من أوجه القصور الكثيرة في العمل السياسي المحلي، سواء فيما يتعلق بوجود مواد دستورية تتعارض مع مبادئ النظام الديمقراطي مثل فصل السلطات، وتداول السلطة التنفيذية، أو في ما يتعلق بمشاكل النظام الانتخابي القديم، وفوضى العمل السياسي وعدم تنظيمه وإشهاره على أسس مدنية ديمقراطية، وبالتالي وصول أشخاص إلى مجلس الأمة يجهلون ماهية العمل السياسي والبرلماني ومتطلباتهما، فإن المجالس السابقة استطاعت في ظروف معينة وقف بعض قضايا الفساد الكبيرة، ومراقبة رسم الحكومة للسياسات العامة وتنفيذها، وقامت بعملية التشريع، في بعض الأحيان، بعيداً عن توجيهات الحكومة وضغوطاتها.
من كثرة التصريحات لا نعرف من نصدق والى أين تتجه بوصلة التنمية في البلد والى اين تبحر بنا السفينة بين المصارحة بالعجز والمكابرة بتحقيق الانجازات في ظل عجز وزارة الاشغال فقط، لا بقية مشاكل الوزارات، عن صيانة حفريات صغيرة لا تتعدى في مساحتها الخمسة امتار على طريق كشارع فهد المالك الصباح الذي تحدثنا عنه هنا منذ ثلاثة اسابيع ولا يزال على طمام المرحوم منذ اكثر من اربعة اشهر معرقلاً مسار حارة رئيسية في اتجاه منطقتي القرين والقصور!
ما ان انطلق موسم المدارس في بعض المراحل التعليمية وخاصة في رياض الأطفال والابتدائي، حتى انكشف المستور، من سوء استعدادات وزارة التربية من خلال ما شهدناه من استياء عارم في صفوف الهيئة التدريسية في عدد كبير من المدارس، من خلال صور ومقاطع انتشرت بشكل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي سواء من غياب الأثاث المطلوب من كراسي وطاولات أو سوء مستوى النظافة في دورات المياه او اعطال في برادات الماء، وصولا إلى وجود مدارس بلا مديرين! وتلك أمور تكشف ببساطة غياب الاهتمام عن أهم مرفق في الدولة، وتكشف ببساطة مدى الاستهتار، وغياب الأهم وهو عنصر المحاسبة لمن تورط في هذا الاهمال.
في خطابات القادة العرب في الجمعية العامة للأمم المتحدة شعور طبيعي بالتخلي الأميركي، لكن غير الطبيعي ألا يسعى العالم العربي من أقصاه لأقصاه لمشروعه القائم على تحمل مسؤولية قضاياه. كانت أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001 أخطر ما وقع في العلاقة الأميركية- العربية.
في إيران يبدو روحاني وحكومته مثل حكومة بشار الأسد في سوريا، فالسياسة الخارجية ليست من اختصاصه، والمرشد والحرس يسيطرون على أكثر موازنة الدولة ويصرفونها دون علم الحكومة. وفيما كان روحاني يرى الاتفاق النووي إنجازا سيمنحه وتياره فرصة الصعود، جاءت الأحداث لتثبت أن الطرف الآخر لن يتنازل عن مكاسبه بسهولة.
المغرد "على فكرة" كتب في تغريدة، معقباً على التشنج الاستعراضي لنواب محافظين، بعدما وصفوا حفل الأفنيوز بـ "الماجن" أن "المجون هو ما يحدث في المجلس، ليقر لنا قوانين مثل البصمة الوراثية وحرمان المسيء وسلق البيض اللي حاصل".
قالت شركة «الأولى للوساطة المالية»، إن سوق الكويت للأوراق المالية (البورصة) استمر في تسجيل التباين خلال تعاملات الأسبوع الماضي بدعم من عمليات الشراء المحدودة على أسهم رخيصة وأخرى تشغيلية.
قال مسؤولون يوم أمس الاثنين إن عاصفة رعدية عارضة قتلت 323 حيوانا من حيوانات الرنة في منطقة جبلية نائية بالنرويج.
كووورة: حقق يوفنتوس بطل الدوري الإيطالي في المواسم الخمسة الأخيرة، فوزًا سهلاً على ضيفه ساسولو في افتتاح الجولة الثالثة للكالتشيو بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، ليواصل البيانكونيري انتصاراته هذا الموسم.
تبحث دول الخليج العربي، في الآونة الأخيرة، عن بدائل لتوفير إيرادات مالية غير نفطية تعوض انخفاض أسعار هذا المورد، الذي يعد المصدر الرئيسي لميزانيتها، فاتخذت إجراءات تقشفية لخفض حجم الإنفاق، وفرضت رسوماً جديدة كان أحدثها ما أطلق عليه "ضريبة المطارات".
اعتذرت صحيفة الإندبندنت البريطانية للسفير السعودي في العراق، ثامر السبهان، عن نشرها خبراً يزعم أن "إرهابياً" يدعى عبد السلام السبهان هو ابن عم السفير، وأن الحكومة العراقية طلبت إبعاد السبهان من منصبه لأنه لم يستنكر أو يدين حادثة التحاق ابن عمه بتنظيم "الدولة"، ومقتله بين صفوفه.
استفتاء
الخدمات
اشترك للتواصل
- هل تؤيد توقيع الكويت على الاتفاقية الأمنية؟
سجل بالقائمة البريدية ليصلك جديد الأخبار ,,
البريد الالكتروني :
رقم الجوال :
 
كاريكاتير
dasdsa
المزيد
اتصل بنا اعلن معنا الأرشيف | برمجة و تصميم Xmedia